fbpx

الضمائر المستفيدة و الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

بواسطة Reem
الضمائر المستفيدة و الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

مرحبا أيها الرائعون

 في البداية ننصحكم بتحميل تطبيقنا لتعلم اللغة الأسبانية

- Advertisement -

حمل التطبيق أضغط هنا 

والأن  نبدء بالدرس لتعلم الأسبانية

- Advertisement -

 

الضمائر المستفيدة و الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية.تعتبر الضمائر جزءًا أساسيًا من بنية الجمل في اللغة الإسبانية ولها دور هام في التعبير عن الأفعال والتفاعل بين الأشخاص والكائنات. بينما تستخدم الضمائر المشهودة بشكل أساسي للإشارة إلى الأشياء والكائنات، هناك نوعين آخرين من الضمائر تتعلق بالأشخاص: الضمائر المستفيدة والضمائر المظهرية.

- Advertisement -

 Grammar

الضمائر المستفيدة و الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

شرح عن الضمائر المستفيدة في اللغة الإسبانية

الضمائر المستفيدة في اللغة الإسبانية، والمعروفة أيضًا بـ “ضمائر المفعول به” أو “ضمائر الأشياء”، تُستخدم للإشارة إلى الكائن أو الشخص الذي يستفيد من الفعل أو الحدث. هذه الضمائر تأتي بعد الفعل وتستخدم لتحديد المستفيد الغير مباشر للفعل. في اللغة الإسبانية، هناك ثلاث ضمائر مستفيدة رئيسية هي: “me”، “te”، و “le” للأشخاص، و “nos” و “os” و “les” للجمع. الضمائر المستفيدة تتغير وفق الفعل والزمن الزمني.

لفهم الضمائر المستفيدة بشكل أفضل، دعنا نستعرض بعض القواعد والاستخدامات الأساسية:

  1. استخدامات الضمائر المستفيدة:
    • “Me” تُستخدم مع الأشخاص في المفرد: Yo le di el libro a María. María me lo agradeció. (أعطيت ماريا الكتاب. شكرتني ماريا على ذلك).
    • “Te” تُستخدم مع الأشخاص في المفرد: Juan te contó el secreto. (جوان كشف لك السر).
  2. عند استخدام الضمائر المستفيدة مع الأشياء، يتم تعديلها حسب الجنس والعدد. مثلاً:
    • “Lo” تُستخدم مع الأشياء المذكرة في المفرد: Compré el libro. Lo leí anoche. (اشتريت الكتاب. قرأته الليلة الماضية).
    • “La” تُستخدم مع الأشياء الأنثوية في المفرد: Compré la revista. La leí anoche. (اشتريت المجلة. قرأتها الليلة الماضية).
    • “Los” تُستخدم مع الأشياء المذكرة في الجمع: Compré los libros. Los leí anoche. (اشتريت الكتب. قرأتها الليلة الماضية).
    • “Las” تُستخدم مع الأشياء الأنثوية في الجمع: Compré las revistas. Las leí anoche. (اشتريت المجلات. قرأتها الليلة الماضية).
  3. تتغير الضمائر المستفيدة بناءً على الزمن الزمني للفعل. على سبيل المثال:
    • Yo le escribí una carta a María. (كتبت رسالة لماريا).
    • Yo le escribiré una carta a María. (سأكتب رسالة لماريا).
  4. في بعض الأحيان، تحدث اندماجات أو تغييرات في اللغة الشفوية عند استخدام الضمائر المستفيدة مع الأشياء والأفعال الضميرية.

جمل عن الضمائر المستفيدة في اللغة الإسبانية

الجملة بالإسبانية (Spanish Sentence) الترجمة إلى العربية (Translation to Arabic)
“Le di el regalo a mi madre.” “أعطيت الهدية لأمي.”
“Te compré un libro nuevo.” “اشتريت لك كتابًا جديدًا.”
“Nos hicieron una fiesta sorpresa.” “قاموا بتنظيم حفلة مفاجأة لنا.”
“Les di el dinero a ellos.” “أعطيت المال لهم.”
“Mi hermana me cocinó la cena.” “قامت أختي بطهي العشاء لي.”
“Te enviaré una tarjeta de cumpleaños.” “سأرسل لك بطاقة عيد ميلاد.”
“Le presté mi coche a Juan.” “قرضت سيارتي لجوان.”
“Nos regalaron flores para el aniversario.” “هدوا لنا زهورًا بمناسبة الذكرى.”
“Les pedimos ayuda con los deberes.” “طلبنا مساعدتهم في الواجبات المدرسية.”
“Mi abuelo le enseñó a mi primo a nadar.” “علم جدّي ابن عمي كيف يسبح.”

شرح عن الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية، والمعروفة أيضًا باسم “ضمائر الاشارة” أو “ضمائر الحياة اليومية”، تُستخدم للإشارة إلى الأشياء والأشخاص والكائنات بناءً على جنسها (مذكر أو مؤنث) وعدد (مفرد أو جمع). هذه الضمائر تُستخدم للإشارة إلى الكائنات أو الأشياء بدلاً من تكرار الاسم في الجملة، مما يجعل اللغة أكثر سلاسة ووضوحًا. الضمائر المظهرية تأتي بعد الفعل وتشير إلى الكائن أو الشيء الذي تتعلق به الجملة.

  1. الضمائر المظهرية للأشياء المذكرة:
    • “Este” (هذا) للمفرد: Este libro es interesante. (هذا الكتاب مثير).
    • “Estos” (هؤلاء) للجمع: Estos libros son interesantes. (هؤلاء الكتب مثيرة).
  2. الضمائر المظهرية للأشياء الأنثوية:
    • “Esta” (هذه) للمفرد: Esta película es emocionante. (هذه الفيلم مثيرة).
    • “Estas” (هؤلاء) للجمع: Estas películas son emocionantes. (هؤلاء الأفلام مثيرة).
  3. الضمائر المظهرية للأشخاص المذكرين:
    • “Él” (هو) للمفرد: Él es mi hermano. (هو أخي).
    • “Ellos” (هؤلاء) للجمع: Ellos son mis amigos. (هؤلاء أصدقائي).
  4. الضمائر المظهرية للأشخاص الأنثويات:
    • “Ella” (هي) للمفرد: Ella es mi hermana. (هي أختي).
    • “Ellas” (هؤلاء) للجمع: Ellas son mis amigas. (هؤلاء صديقاتي).
  5. الضمائر المظهرية للأشياء غير المعروفة:
    • “Aquello” (ذلك) للمفرد: Aquello es un misterio. (ذلك لغز).
    • “Aquellos” (تلك) للجمع: Aquellos son unos libros interesantes. (تلك كتب مثيرة).

جمل عن الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

الجملة بالإسبانية (Spanish Sentence) الترجمة إلى العربية (Translation to Arabic)
“Este coche es rápido.” “هذه السيارة سريعة.”
“Estos libros son interesantes.” “هذه الكتب مثيرة.”
“Ella es una excelente cocinera.” “هي طاهية ممتازة.”
“Ellas estudian en la universidad.” “هن يدرسن في الجامعة.”
“Aquello parece un castillo antiguo.” “ذلك يبدو كقلعة قديمة.”
“Aquellos zapatos son muy elegantes.” “تلك الأحذية أنيقة جدًا.”
“Él siempre llega puntual.” “هو دائمًا يصل في الوقت المحدد.”
“Ellos trabajan en la misma empresa.” “هم يعملون في نفس الشركة.”
“Esta película ganó un premio.” “هذا الفيلم فاز بجائزة.”
“Ellas conocen a Juan.” “هؤلاء يعرفن جوان.”

استثناءات الضمائر المستفيدة و الضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

الضمائر المستفيدة والضمائر المظهرية هما جزء مهم من اللغة الإسبانية، وعلى الرغم من أن لديهما قواعد واستخدامات محددة، إلا أنه هناك بعض الاستثناءات والحالات الاستثنائية التي يجب مراعاتها.

استثناءات الضمائر المستفيدة:

  1. عندما يكون الفعل متعلقًا بالأمور الشخصية أو الصحة، يُفضل استخدام الضمائر المستفيدة عوضًا عن الضمائر المظهرية. مثلاً:
    • “Me duele la cabeza” (رأسي يؤلمني)، حيث تم استخدام “me” بدلاً من “mi cabeza”.
  2. عندما يكون هناك اسم الشيء ذاتيًا معروفًا ومحددًا في الجملة، يمكن استخدام الضمائر المظهرية بدلاً من الضمائر المستفيدة. مثلاً:
    • “El coche es caro, pero me gusta.” (السيارة غالية، لكنها تعجبني)، حيث تم استخدام “me” بدلاً من “el coche”.

استثناءات الضمائر المظهرية:

  1. في حالات الإشارة إلى الكائنات أو الأشياء بدلًا من الأشخاص، يمكن استخدام الضمائر المظهرية بالنسبة للأشياء أو الكائنات غير المعروفة أو غير المحددة. مثلاً:
    • “Necesito un vestido nuevo. ¿Tienes este?” (أحتاج فستانًا جديدًا. هل لديك هذا؟)، حيث تم استخدام “este” بدلاً من “ese” أو “aquel” للإشارة إلى الفستان المعروض.
  2. في بعض اللهجات الإقليمية في إسبانيا، يمكن استخدام الضمائر المظهرية بشكل أكثر شيوعًا حتى مع الأشخاص في حالات معينة. هذا يعتمد على اللهجة والسياق المحلي.
  3. في بعض الحالات الشفوية أو العامية، يمكن تجاهل القواعد واستخدام الضمائر المظهرية أو المستفيدة بدون اتباع القواعد الرسمية بشكل دقيق. يجب مراعاة السياق واللهجة عند التحدث.

من المهم ملاحظة أن الاستثناءات تعتمد على السياق واللهجة والتواصل اليومي، وأن الضمائر المستفيدة والضمائر المظهرية تظل قواعد أساسية في اللغة الإسبانية.

أمثلة على استخدام استثناءات الضمائر المستفيدة والضمائر المظهرية في اللغة الإسبانية

الجملة بالإسبانية (Spanish Sentence) الترجمة إلى العربية (Translation to Arabic)
“Mi hermana está enferma. Le duele la garganta.” “أختي مريضة. حلقها يؤلمها.”
“Este coche es tuyo, pero aquel es mío.” “هذه السيارة لك، ولكن تلك ملكي.”
“Necesito un libro. ¿Tienes este?” “أحتاج كتابًا. هل لديك هذا؟”
“Mis padres viajarán a Roma. Ellos aman Italia.” “سيسافر والدي إلى روما. إنهم يحبون إيطاليا.”
“Aquella casa es grande. La vimos ayer.” “تلك المنزل كبير. رأيناه أمس.”
“Necesito un vestido para la fiesta. ¿Tienes alguno?” “أحتاج فستانًا للحفلة. هل لديك أحد؟”
“Ella es médico. Le gusta ayudar a la gente.” “هي طبيبة. تحب مساعدة الناس.”
“Aquellos perros son grandes. Los vi en el parque.” “تلك الكلاب كبيرة. رأيتها في الحديقة.”
“Necesitamos sillas para la reunión. ¿Tienes algunas?” “نحن بحاجة إلى كراسي للاجتماع. هل لديك بعض؟”
“Él es profesor. Le gusta enseñar.” “هو أستاذ. يحب التدريس.”

في الختام، نجد أن الضمائر المستفيدة والضمائر المظهرية تمثل جزءًا أساسيًا من اللغة الإسبانية وتسهم بشكل كبير في تحسين التعبير وجعل اللغة أكثر وضوحًا وسلاسة. على الرغم من وجود استثناءات وحالات خاصة، إلا أن معرفة كيفية استخدام هذه الضمائر بشكل صحيح يسهم في تعزيز مهارات التحدث والكتابة في اللغة الإسبانية.

بواسطة Reem
أستاذة في تعلم اللغة مقولتي في الحياة : "التعليم هو المفتاح الذي يفتح أبواب الفهم والتواصل في عالم اللغات، والتعلم هو الرحلة التي تمكننا من اكتشاف ثقافات جديدة وفهم أعمق للعالم من حولنا."