تعلم اللغة الألمانيةتعلم اللغة الألمانية بالفيديو

Der Fuchs und der Storch الثعلب والبجعة باللغة الألمانية

Der Fuchs und der Storch الثعلب والبجعة

Der Fuchs und der Storch - Deutsche Märchen

كما تعلم إن قراءة القصص باللغة الألمانية يمكن أن تعزز مهارات القراءة بشكل عام. مما يساعد في تحسين القدرة على فهم النصوص المكتوبة في اللغة الألمانية.

فالقصص الألمانية غنية بالكلمات والعبارات الجديدة، مما يمكن أن يساعد في توسيع قاموس اللغة الألمانية لديك. حيث أن  القصص غالبًا ما تعكس الثقافة والتقاليد والقيم. قراءة القصص الألمانية يمكن أن توفر نظرة ثقافية مفيدة. كما يمكن أن تعزز الفهم بشكل عام، بما في ذلك القدرة على تتبع الأحداث وفهم الرموز والمواضيع. بالإضافة إلى القراءة، يمكنك أيضًا الاستماع إلى القصص الألمانية، مما يمكن أن يعزز مهارات الاستماع والنطق في اللغة الألمانية.

Der Fuchs und der Storch الثعلب والبجعة باللغة الألمانية

Es war einmal ein schlauer Fuchs, der einen Schwan im Wald sah. Der Schwan hatte einen langen, eleganten Hals und war in seiner ganzen Erscheinung sehr schön. Der Fuchs wurde neidisch auf den schönen Schwan und beschloss, ihn zu überlisten.

Eines Tages lud der Fuchs den Schwan zum Essen ein. Er servierte die Mahlzeit in flachen Tellern, aus denen der Fuchs leicht fressen konnte, der Schwan aber mit seinem langen Hals und seinem spitzen Schnabel nicht.

Der Schwan erkannte die Absicht des Fuchses und lud ihn daraufhin zu sich nach Hause ein. Als der Fuchs kam, servierte der Schwan das Essen in langen, schmalen Gefäßen. Mit seinem langen Hals konnte der Schwan leicht aus den Gefäßen trinken, aber der Fuchs konnte nicht.

So erkannte der Fuchs, dass jeder seine eigenen Vorzüge hat und es unklug ist, andere zu beneiden.

ترجمة القصة إلى اللغة العربية

كان ياما كان ثعلب ماكر، رأى بجعة في الغابة. كان للبجعة رقبة طويلة وأنيقة، وكان جميلًا في مظهره بأكمله. أصاب الثعلب الحسد من البجعة الجميلة، وقرر خداعه.

في أحد الأيام، دعى الثعلب البجعة لتناول الطعام. قدم الوجبة في صحون مسطحة، التي كان يمكن للثعلب الأكل منها بسهولة، ولكن البجعة لم يستطع ذلك بسبب رقبته الطويلة ومنقاره الحاد.

أدرك البجعة نوايا الثعلب ودعاه بدوره إلى بيته. عندما جاء الثعلب، قدم البجعة الطعام في أوعية طويلة وضيقة. بفضل رقبته الطويلة، استطاع البجعة الشرب من الأوعية بسهولة، لكن الثعلب لم يستطع.

وبهذه الطريقة، كما أدرك الثعلب أن لكل منهما مزاياه الخاصة، وأنه من غير الحكمة أن يحسد الآخرين.

دروس ذات صلة