fbpx

الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية

مرحبا أيها الرائعون

هل أنت مهتم لتعلم اللغة النرويجية بسرعةهل تريد أن تتعلم ببساطة وخلال أيام قليلة 👀

- Advertisement -

ننصحكم قبل البدء في الدرس تحميل تطبيقنا الممتع والمفيد

لتحميل التطبيق اضغط هنا

- Advertisement -

لا تنسى أيضا الإستماع إلى طريقة اللفظ لتتقن اللغة النرويجية بسرعة

 هيااا بنااا نبدأ 🔸

- Advertisement -

 

الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية.في لغة النرويجية، كما في العديد من اللغات الأخرى، يُعتبر تشكيل الأسئلة جزءًا أساسيًا من التواصل والتفاعل اللغوي.يتم تقسيم الأسئلة في النرويجية إلى نوعين رئيسيين: الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة.

شرح عن الماضي البسيط في اللغة النرويجية

الأسئلة المباشرة في اللغة النرويجية هي أسئلة تُطرح مباشرة دون تغيير في تركيب الجملة أو تحويلها إلى شكل مختلف. تتميز الأسئلة المباشرة بأنها تبدأ بكلمة استفهام (مثل “hvem” لمن، “hva” لما، “hvor” لأين، وما إلى ذلك)، ثم يأتي الفعل، ثم المفعول.

لتوضيح أكثر، إليك بعض الأمثلة على الأسئلة المباشرة في النرويجية:

  1. Hvor bor du?
    • معنى: أين تعيش؟
  2. Hva heter hunden din?
    • معنى: ما اسم كلبك؟
  3. Hvem ringte deg i går?
    • معنى: من اتصل بك أمس؟
  4. Hvilket språk snakker du?
    • معنى: أي لغة تتحدث؟
  5. Hvorfor kom du så sent?
    • معنى: لماذا جئت متأخرًا؟

في هذه الأمثلة، نلاحظ أن الأسئلة تتكون ببساطة من كلمة استفهام تتبعها الفعل وثم المفعول. تتغير فقط ترتيب الكلمات لتحويل الجملة إلى سؤال.

الأسئلة المباشرة تستخدم للحصول على معلومات محددة ومباشرة دون تقديم معلومات إضافية أو تحليل للسياق.

شرح عن الأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية

الأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية هي الأسئلة التي تُطرح بطريقة غير مباشرة، وتكون عادة بناء الجملة مختلفًا عما يكون في الجملة العادية. يتميز السؤال غير المباشر بأنه يبدأ عادة بكلمة تعبيرية أو فعل مساعد مثل “om” (إذا) أو “hvordan” (كيف)، وبعدها يأتي فعل مساعد مثل “kan” (يمكن) أو “vil” (سوف)، ثم المفعول.

لنوضح ذلك ببعض الأمثلة:

  1. Jeg lurer på hvor du bor.
    • معنى: أتساءل أين تعيش؟
  2. Han spurte meg hva jeg heter.
    • معنى: سألني ما اسمي؟
  3. Hun spurte meg hvem som ringte meg i går.
    • معنى: سألتني من اتصل بي أمس؟
  4. Jeg vet ikke når han kommer tilbake.
    • معنى: لا أعرف متى سيعود؟
  5. Kan du fortelle meg hvorfor du kom så sent?
    • معنى: هل يمكنك أن تخبرني لماذا جئت متأخرًا؟

في هذه الأمثلة، نجد أن الأسئلة غير المباشرة تبدأ بعبارات مثل “Jeg lurer på” (أتساءل)، “Han spurte meg” (سألني)، أو “Kan du fortelle meg” (هل يمكنك أن تخبرني)، وتليها الجملة المتغيرة التي تشير إلى السؤال. هذا يجعل السؤال أكثر غموضًا وتعقيدًا بعض الشيء مقارنة بالأسئلة المباشرة، ولكنه يستخدم عادة في الحوارات الرسمية أو عندما يكون المتحدث يرغب في التعبير بطريقة أكثر احترافية أو احترامًا.

أمثلة :

النرويجية (السؤال) الترجمة العربية النرويجية (السؤال الغير مباشر) الترجمة العربية
Hvor bor du? أين تعيش؟ Jeg lurer på hvor du bor. أتساءل أين تعيش؟
Hva heter hunden din? ما اسم كلبك؟ Han spurte meg hva jeg heter. سألني ما اسمي؟
Hvem ringte deg i går? من اتصل بك أمس؟ Hun spurte meg hvem som ringte meg i går. سألتني من اتصل بي أمس؟
Hvilket språk snakker du? أي لغة تتحدث؟ Jeg vet ikke hvilket språk du snakker. لا أعرف أي لغة تتحدث؟
Hvorfor kom du så sent? لماذا جئت متأخرًا؟ Kan du fortelle meg hvorfor du kom så sent? هل يمكنك أن تخبرني لماذا جئت متأخرًا؟

استثناءات الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية

في اللغة النرويجية، هناك بعض الاستثناءات التي يمكن أن تظهر في استخدام الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة. إليك بعض الاستثناءات الشائعة:

  1. الأسئلة المباشرة:
    • في بعض الحالات، يُمكن استخدام الأسئلة المباشرة دون استخدام كلمة استفهام في بدايتها. على سبيل المثال:
      • “Er det kaldt ute?” (هل الجو بارد؟) – الكلمة “er” هي الفعل وهي تحمل السؤال.
      • “Hvem ringer?” (من يتصل؟) – الفعل “ringer” يحمل السؤال مباشرة.
  2. الأسئلة غير المباشرة:
    • في بعض الحالات، يمكن تشكيل الأسئلة غير المباشرة بطريقة أكثر بساطة دون استخدام بنية معقدة. على سبيل المثال:
      • “Jeg vet ikke hvor han bor.” (لا أعرف أين يعيش) – السؤال الغير مباشر هنا هو “hvor han bor” (أين يعيش).

على الرغم من أن هذه الاستثناءات ليست شائعة بنفس القدر مثل الأنماط القياسية للأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة، إلا أنها موجودة ويجب على المتعلمين الانتباه إليها أثناء دراستهم للغة النرويجية.

في الختام، يُعد فهم الأسئلة المباشرة والأسئلة غير المباشرة في اللغة النرويجية أمرًا مهمًا لتطوير مهارات التواصل والفهم اللغوي. فالأسئلة تشكل جزءًا أساسيًا من حياتنا اليومية، سواء كانت للاستفسار عن المعلومات أو لإبداء الاهتمام أو الفضول. بفهم الفروق بين الأسئلة المباشرة وغير المباشرة، يمكن للمتعلمين النرويجيين تحسين مهاراتهم في اللغة وتوسيع دائرة معرفتهم.

وختامًا يسرُّنا أن تنضم لأسرتنا على الفيس بوك. لتتعلّم المزيد والفريد من الدروس. نتمنى لك التوفيق الدائم.

 
 
 

 
 

 

 

 

للحصول على المزيد من الدروس تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي 😍😊