تعلم اللغة النرويجيةقواعد اللغة النرويجيةكورسات تعلم النرويجية

الملحقات والظروف في اللغة النرويجية

advertisement

مرحبا أيها الرائعون

هل أنت مهتم لتعلم اللغة النرويجية بسرعةهل تريد أن تتعلم ببساطة وخلال أيام قليلة 👀

ننصحكم قبل البدء في الدرس تحميل تطبيقنا الممتع والمفيد

لتحميل التطبيق اضغط هنا

لا تنسى أيضا الإستماع إلى طريقة اللفظ لتتقن اللغة النرويجية بسرعة

 هيااا بنااا نبدأ 🔸

 

الملحقات والظروف في اللغة النرويجية.إن فهم كيفية استخدام الملحقات والظروف في اللغة النرويجية هو جزء أساسي من تعلم اللغة وتحسين مهارات التحدث والكتابة بها. تلعب الملحقات والظروف دورًا حاسمًا في تعبيرنا عن الزمان والمكان والطريقة في الحديث. إنها العناصر التي تضيف التفاصيل والإيضاح للجمل وتجعلها أكثر دقة واستيعابًا.

Grammar

الملحقات والظروف في اللغة النرويجية

شرح عن الملحقات في اللغة النرويجية

الملحقات (Adverbs) في اللغة النرويجية هي كلمات تُستخدم لتعديل الأفعال والصفات والظروف الأخرى. تعمل الملحقات على إضافة معاني إضافية أو توسيع الوصف في الجملة.

  1. أنواع الملحقات: يمكن تصنيف الملحقات في اللغة النرويجية إلى عدة أنواع رئيسية:
    • الملحقات الزمنية (Tidsadverb): تُستخدم للإشارة إلى الزمان أو الوقت الذي يحدث فيه الفعل. مثل “alltid” (دائمًا) و”nå” (الآن).
    • الملحقات المكانية (Stedsadverb): تُستخدم لوصف المكان الذي يحدث فيه الفعل. مثل “her” (هنا) و”der” (هناك).
    • الملحقات بالطريقة (Måteadverb): تُستخدم لوصف كيفية حدوث الفعل. مثل “fort” (بسرعة) و”forsiktig” (بحذر).
    • الملحقات الكمية (Mengdeadverb): تُستخدم للتعبير عن الكمية أو الدرجة. مثل “veldig” (جداً) و”litt” (قليلاً).
  2. موقع الملحقات في الجمل: عادةً ما تأتي الملحقات في اللغة النرويجية بعد الفعل أو الصفة التي تعدلها. مثلاً:
    • Jeg snakker fort. (أنا أتحدث بسرعة.) هنا، “fort” هو ملحق زمني يعدل الفعل “snakker” (أتحدث).
    • Det er veldig interessant. (إنه مثير للغاية.) هنا، “veldig” هو ملحق كمي يعدل الصفة “interessant” (مثير).
  3. تكوين الملحقات: يمكن تكوين الملحقات بسهولة في اللغة النرويجية عن طريق إضافة بعض الكلمات الخاصة بالملحقات إلى الكلمة الأساسية. على سبيل المثال:
    • للملحقات الزمنية، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “alltid” (دائمًا).
    • للملحقات المكانية، عادةً ما تنتهي بـ “-s” مثل “her” (هنا).
    • للملحقات بالطريقة، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “fort” (بسرعة).
    • للملحقات الكمية، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “veldig” (جداً).
  4. الاستخدامات الشائعة:
    • الملحقات الزمنية: تُستخدم لوصف توقيت الأحداث أو التكرار.
    • الملحقات المكانية: تُستخدم للتحدث عن مكان حدوث الأحداث.
    • الملحقات بالطريقة: تُستخدم للتعبير عن كيفية تنفيذ الأفعال.
    • الملحقات الكمية: تُستخدم للتعبير عن درجة أو كمية الصفات أو الأفعال.

جمل عن الملحقات في اللغة النرويجية

النرويجية الترجمة العربية
Hun snakker alltid rolig. (إنها تتحدث دائمًا بشكل هادئ.) دائمًا
Jeg leser boken nå. (أنا أقرأ الكتاب الآن.) الآن
Han kjører veldig fort. (إنه يقود بسرعة جداً.) جداً
De er her. (هم هنا.) هنا
Jeg reiste aldri til Paris. (لم أسافر أبدًا إلى باريس.) أبدًا
Hun spiste litt kake. (أكلت قليلاً من الكعكة.) قليلاً
Barna leker ute sakte. (الأطفال يلعبون ببطء خارجًا.) ببطء
Han synger vakkert. (إنه يغني بجمال.) بجمال
Nesten alle liker sjokolade. (تقريبًا الجميع يحب الشوكولاتة.) تقريبًا
Kanskje vi skal gå på kino i kveld. (ربما نذهب إلى السينما هذا المساء.) ربما

شرح عن الظروف في اللغة النرويجية

الظروف (Adverbs) في اللغة النرويجية هي عبارة عن كلمات تُستخدم لتعديل الأفعال والصفات والظروف الأخرى. تهدف الظروف إلى إضافة توضيح إلى الجملة وتعزيز معانيها.

  1. أنواع الظروف: يمكن تصنيف الظروف إلى عدة أنواع رئيسية:
    • ظروف الزمان (Tidsadverb): تُستخدم لتحديد زمن الفعل أو الحدث. مثل “alltid” (دائمًا) و”nå” (الآن).
    • ظروف المكان (Stedsadverb): تُستخدم لتحديد موقع الفعل أو الحدث. مثل “her” (هنا) و”der” (هناك).
    • ظروف الطريقة (Måteadverb): تُستخدم لوصف كيفية حدوث الفعل. مثل “fort” (بسرعة) و”forsiktig” (بحذر).
    • ظروف الكمية (Mengdeadverb): تُستخدم للتعبير عن الكمية أو الدرجة. مثل “veldig” (جداً) و”litt” (قليلاً).
  2. موقع الظروف في الجمل: عادةً ما تأتي الظروف في اللغة النرويجية بعد الفعل أو الصفة التي تعدلها. مثال:
    • Jeg snakker fort. (أنا أتحدث بسرعة.) هنا، “fort” هو ظرف يعدل الفعل “snakker” (أتحدث).
    • Det er veldig interessant. (إنه مثير للغاية.) هنا، “veldig” هو ظرف يعدل الصفة “interessant” (مثير).
  3. تكوين الظروف: في اللغة النرويجية، تعمل بعض الظروف على تشكيلها عن طريق إضافة بعض الكلمات الخاصة بها إلى الكلمة الأساسية. مثلا:
    • للظروف الزمنية، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “alltid” (دائمًا).
    • للظروف المكانية، عادةً ما تنتهي بـ “-s” مثل “her” (هنا).
    • للظروف بالطريقة، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “fort” (بسرعة).
    • للظروف الكمية، عادةً ما تنتهي بـ “-t” مثل “veldig” (جداً).
  4. الاستخدامات الشائعة:
    • ظروف الزمان: تُستخدم للتحدث عن زمن الحدث.
    • ظروف المكان: تُستخدم لتحديد مكان الحدث أو الفعل.
    • ظروف الطريقة: تُستخدم للتعبير عن كيفية تنفيذ الأفعال.
    • ظروف الكمية: تُستخدم للتعبير عن الكمية أو الدرجة.

جمل عن الظروف في اللغة النرويجية

النرويجية الترجمة العربية
Han løper raskt. (إنه يركض بسرعة.) بسرعة
Hun snakker veldig rolig. (إنها تتحدث ببطء جداً.) ببطء جداً
De er her nå. (هم هنا الآن.) الآن
Vi skal reise tidlig i morgen. (سنسافر باكرًا غداً.) غدًا
Hun sang vakkert. (إنها غنت بجمال.) بجمال
Han jobber hardt. (إنه يعمل بجد.) بجد
De spiser alltid sunt. (إنهم يأكلون بشكل صحي دائمًا.) دائمًا
Hun løper langsomt. (إنها تركض ببطء.) ببطء
Kanskje vi går ut i kveld. (ربما نخرج هذا المساء.) ربما
Barna leker gøyalt. (الأطفال يلعبون بمرح.) بمرح

استثناءات الملحقات والظروف في اللغة النرويجية

في اللغة النرويجية، هناك بعض الاستثناءات الهامة عند استخدام الملحقات والظروف. هذه الاستثناءات تتعلق بترتيب الكلمات وتغير معاني الجملة.

  1. التأكيد باستخدام الملحقات: عندما نرغب في التأكيد على الملحقات، نقوم بوضع الملحقة بعد الفعل، وذلك لإبرازها. على سبيل المثال:
    • Han leser mye bøker. (إنه يقرأ العديد من الكتب.) هنا، تم وضع الملحقة “mye” بعد الفعل “leser” للتأكيد على الكمية.
  2. التعبير عن الكمية الصغيرة: عند التعبير عن كمية صغيرة، يمكننا استخدام الملحقات بشكل مباشر بدون تغييرات. مثل:
    • Hun spiste litt kake. (أكلت قليلاً من الكعكة.) هنا، تم استخدام الملحقة “litt” بشكل مباشر.
  3. الاستخدام مع الأفعال الناقصة: في بعض الحالات، يجب استخدام الملحقات مع الأفعال الناقصة (auxiliary verbs) مثل “har” (لديه) و”er” (هو/هي). مثل:
    • Han er alltid trøtt. (إنه دائمًا متعب.) هنا، تم استخدام الملحقة “alltid” مع الفعل الناقص “er” (هو).
  4. التعبير عن التسلسل: عند الإشارة إلى تسلسل الأحداث، يمكن استخدام الملحقات في بداية الجملة. مثل:
    • Først kom han, så kom hun. (أولاً جاء هو، ثم جاءت هي.) هنا، تم استخدام الملحقة “Først” (أولاً) في بداية الجملة.
  5. الاستخدام مع الصفات: عند استخدام الملحقات مع الصفات، يمكن ترتيبها بشكل مختلف لتغيير معاني الجملة. مثل:
    • Han er nesten rask. (إنه سريع تقريبًا.) هنا، تم وضع الملحقة “nesten” بعد الصفة “rask” للتأكيد على أنه سريع تقريبًا.

في الختام، نجد أن الملحقات والظروف تلعب دورًا حاسمًا في اللغة النرويجية، حيث تساهم في تحسين دقة وإيضاح الجمل وتعبيرنا عن الزمان والمكان والكمية والطريقة بشكل فعّال. إن فهم كيفية استخدام الملحقات والظروف بشكل صحيح يساهم في تحسين مهارات التحدث والكتابة في اللغة النرويجية، ويساعد في التعبير عن أفكارنا ومشاعرنا بشكل أفضل.

وختامًا يسرُّنا أن تنضم لأسرتنا على الفيس بوك. لتتعلّم المزيد والفريد من الدروس. نتمنى لك التوفيق الدائم.

 
 
 

 
 

 

 

 

advertisement