تعلم اللغة السويدية

صيغة الماضي الواصفة للحال بالسويدية

مرحبا أيها الأصدقاء 

ننصحك في البداية بتحميل تطبيق مفردات اللغة السويدية الجديد 2024

والأن نبدء بالدرس لتعلم اللغة السويدية بسهولة

لا تنسى أيضا الأستماع الى طريقة اللفظ عدة مرات حتى يسهل عليك معرفة طريقة اللفظ  

 

يعتبر تعلم صيغة الماضي الواصفة للحال باللغة السويدية مهمًا لأنها تساعد في التعبير عن الأحداث التي حدثت في الماضي، والتحدث عنها بطريقة صحيحة وواضحة. ويمكن توضيح أهمية ذلك على النحو التالي:

1- التواصل الفعال: يساعد تعلم صيغة الماضي الواصفة للحال باللغة السويدية في التواصل الفعال مع الآخرين، حيث يمكن استخدامها لتوصيل الأفكار والأحداث التي حدثت في الماضي بشكل واضح ودقيق.

2- فهم النصوص والمحادثات: يساعد تعلم صيغة الماضي الواصفة للحال باللغة السويدية على فهم النصوص والمحادثات التي تتحدث عن أحداث حدثت في الماضي، حيث يتعين فهم الزمن الذي يتحدث عنه النص أو المحادثة.

3- الحصول على فرص العمل: يمكن أن يساعد تعلم صيغة الماضي الواصفة للحال باللغة السويدية على الحصول على فرص العمل، حيث يتطلب بعض الوظائف معرفة هذه الصيغة للتواصل بطريقة صحيحة مع الزملاء والعملاء.

4- التعرف على الثقافة السويدية: يمكن استفادة الأشخاص الذين يتعلمون اللغة السويدية من معرفة صيغة الماضي الواصفة للحال للتعرف على الثقافة السويدية، حيث تمثل أحداث الماضي جزءًا من الثقافة والتاريخ والتراث السويدي.

‫كان علينا سقي الأزهار.‬
‫كان علينا ترتيب الشقة.‬
‫كان علينا غسل الأطباق.‬
‫هل توجب عليكم دفع الحساب؟‬
‫هل كان عليكم دفع رسم الدخول؟‬
‫هل كان عليكم دفع غرامة؟‬
‫من اضطر أن يودع؟‬
‫من اضطر للذهاب إلى البيت مبكراً؟‬
‫من اضطر لأخذ القطار؟‬
‫لم نرغب في البقاء طويلاً.‬
‫لم نرد أن نشرب شيئاً.‬
‫لم نرد أن نزعج أحداً.‬
‫كنت أريد الاتصال بالهاتف.‬
‫كنت أريد طلب سيارة أجرة.‬
‫كنت أريد الذهاب إلى البيت.‬
‫ظننت أنك ستتصل بزوجتك؟‬
‫ظننت أنك ستتصل بالاستعلامات.‬
‫ظننت أنك ستطلب بيتزا.‬

دروس ذات صلة